لغز من الذي خطف الطفل إبن رجل الأعمال السيد طلال - شبكة العلماء

لغز من الذي خطف الطفل إبن رجل الأعمال السيد طلال

جوجل بلس

انتقل العقيد سالم إلى محطة القطار للقاء رجل الأعمال السيد طلال بعد تلقيه بلاغاً عن اختطاف نجله داخل القطار ، وصل العقيد سالم الى محطة القطار التى وقع فيها الحادث وعند وصوله طلب لقاء والد الطفل السيد طلال رجل الأعمال وقال له اسرد لي القصة بالكامل فقال : طلبت من مدير أعمالي السيد أنس حجز لي مقطورة خاصة في القطار لكنه أخبرني أن جميع المقطورات الخاصة ممتلئة و لا يوجد سوى قطار سياحي يحتوي على غرف ضيقة ، وكنت أريد السفر في أسرع وقت .

بعد أن تحرك القطار بساعتين ذهبت إلى المقطورة الأمامية التي كانت تحتوي على  المطعم في القطار وكانت الساعة الثالثة ، وهناك جلست لمدة نصف ساعة ، ولكن عندما عدت بالطعام إلى الغرفة  لتناوله مع أبني لم أجده ، فذهبت الى رجال الأمن وأخبرتهم أنه تم أخططاف أبني فطلبو مني الجلوس في غزفة الأمن لحمايتي ولم يقومو بأي إجراء .

حيث أتصل الخاطف بسائق القطار وطلب مبلغ 10 ملايين مقابل الافراج عن الطفل .

توجه العقيد سالم مباشرة إلى أمن القطار ليسألهم عن القطار والمقطورة التي كان فيها السيد طلال ،  فأجابه أمن القطار: تتكون من أربع غرف وبين كل مقطورة حارس يقف على الباب لمنع المسافرين من التنقل بين المقطورات بدون إذن

ولا يمكن لأي شخص أن يدخل أي المقطورة ليست بها غرفته ، اذا القاتل أحد الأشخاص الذين يجلسون في نفس المقطوة التي كان بها السيد طلال و طفله .

المتهمين

السيد أنس مدير أعمال السيد طلال

المحقق : تم أختطاف ابن السيد طلال ، ماذا كنت تفعل طول الرحلة .

هذا غريب لا أظن أنك تتهمني ، فأنا مساعد السيد (أكرم) وصاحب أسراره ، حيث انني كنت أتحث مع صديق لي في مقطورة أخرى .

السيد أمجد مهندس في شركة

المحقق : تم أختطاف ابن السيد طلال ، ماذا كنت تفعل طول الرحلة .

لا ، لا ، مستحيل ، كنت في غرفتي طوال الوقت ، ولكن كان لدي بعض الحلويات ، لذلك أردت أن أعطي بعضها لجيراني في المقطورة ، ولم أجد غير السيد خالد .

السيد خالد محاسب في شركة

لم أكن في الغرفة  ذهبت للحديث مع صديقي في المقطوة الأخيرة بين الساعة الثالثة والساعة الرابعة و هذا دليل إبعادي عن الجريمة وقت حدوثها ، وهناك صديقي يمكنك التأكد .

من هو الذي خطف الطفل ؟؟؟

الأجابة

الخاطف هو خالد

الدليل

أولاً : أن منذ وقوع الجريمة والسيد طلال محتجز من قبل أمن الشرطة ولا أحد يعمل الوقت التي حدث فيه الجريمة غير السيد طلال و المحقق سالم ، حيث قال السيد خالد أنه كان مع صديقه يتحدث بين الساعة الثالثة والساعة الرابعة وهذا يبرهن أنه ليس أنا ، فكيف عرف وقت حدوث الجريمة .

ثانياً : أن السيد أمجد عندما كان يوزع الحلوى قال لم أجد غير السيد خالد ،وهذا يدل على أنه كذاب لم يذهب الي صديقه .